شبكة غزة للحوار هي شبكة حوارية مفتوحة للجميع وتخص المواضيع النضالية الخاصة بالشعب الفاسطيني واخر الأخبار والمستجدات.


    وصيته الأخيرة: تمسّكوا بالمقاومة واستعيدوا الوحدة

    شاطر
    avatar
    شبكة غزة
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 391
    تاريخ التسجيل : 07/03/2011

    وصيته الأخيرة: تمسّكوا بالمقاومة واستعيدوا الوحدة

    مُساهمة من طرف شبكة غزة في الجمعة أغسطس 17, 2012 10:41 pm



    وصيته الأخيرة: تمسّكوا بالمقاومة واستعيدوا الوحدة



    قبل دقائق من وفاته في إحدى مستشفيات عمان مساء السبت 26 كانون الثاني 2008، أعرب جورج حبش عن قلقه إزاء الفرقة بين أبناء الشعب الفلسطيني وحصار "إسرائيل" لقطاع غزة، بحسب ما ذكر مساعدون وأصدقاء له توجدوا معه في اللحظات الأخيرة.

    وصرح عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية وممثلها في الأردن سهيل خوري بالقول: "كان هاجسه الرئيسي حتى في المستشفى هو كيفية استعادة الوحدة الفلسطينية وفتح حوار بين منظمتي فتح وحماس". وأوضح أن حبش وقف على مسافة متساوية من كلا الفصيلين المتنازعين، لكنه كان من أشد المتحمسين للحوار بينهما انطلاقاً من إيمانه بأن الشعب الفلسطيني "سيكون الخاسر الوحيد" في هذا النزاع.

    وأضاف خوري: "كان مؤيداً قوياً لحق اللاجئين الفلسطينيين في العودة، وكان يتحرّق شوقاً لليوم الذي يستطيع فيه أن يرى منزل أسرته في اللد"
    .
    وأشار سعيد دياب، وهو صديق مقرب من الزعيم الراحل، الى أن حبش "غضب بشدة" من تصريحات الرئيس الأمريكي جورج بوش أثناء جولته الأخيرة في الشرق الأوسط، التي استبعد خلالها ضمناً عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم تطبيقا لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194 لسنة 1948. وقال إن "حبش كان ضد المفاوضات الجارية حالياً بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل، وكان يعتقد بأن مثل هذه المحادثات مضيعة للوقت وبلا فائدة في ظل رغبة إسرائيل في التوسع والاحتلال".

    وحثّ حبش وهو يُحتضر رفاقه على "التمسك بالمقاومة وبأهداف الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وأهمها تحرير كامل التراب الفلسطيني".

    الأخبار 28/1/2008


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 18, 2017 5:35 am